منها اضراب القطاع العام ولقاء وزيري النقل والتعليم العالي: هذه أهم أنشطة شهر أكتوبر 2020

يوم المهندس التونسي: الذكرى 38 لتأسيس عمادة المهندسيين التونسيين

يحتفل مهندسو تونس يوم 21 أكتوبر من كل عام بـ”يوم المهندس” الموافق هذا العام للذكرى 38، وبالمناسبة توجه المهندس كمال سحنون عميد المهندسين التونسيين بكلمة مباشرة إلى المهندسين هنأئهم فيها بـ”يوم المهندس التونسي” مؤكّدا أن المهندس أمل تونس ليس مجرد شعار فالمهندسين هم بناة الدولة وعماد إقتصادها ويجب أن يكونوا فخورين بذلك.

كما دعا أصحاب القرار إلى المحافظة على الزاد البشري لتونس والذي هو مصدر قوتها وتعطيه المكانة التي يستحق، مذكرا في ذات السياق بمقولة الرئيس الراحل الباجي قائد السبسي بان “الدولة لازم تكون عادلة مع جميع ابنائها”. وكشف عميد المهندسين أن عدد المهندسين في تونس بلغ 80 ألف مهندس 70 % منهم اعمارهم أقل من 40 سنة  وثلثهم من المهندسات.

انتخابات تجديد هيئات قطاعية وجهوية

اُجريت، يوم السبت 24 أكتوبر 2020 بدار المهندس بتونس، انتخابات تجديد تركيبة أربع هيئات قطاعية وجهوية، وفي ما يلي القائمات النهائية للفائزين:

  • الهيئة القطاعية اللتجهيز والبيئة:

م. طارق بن رحومة

م.عزالدين بالطيب

م. زياد عيادي

م. عبد الرزاق الظاهري

م. محمد علي غزواني

م.مرشد البصلي

م. علي بن محمد

  • الهيئة القطاعية للنقل والمواصلات:

م. لطفي الخماري

م. أحمد شبشوب

م. فتحي بن نصر

م. رياض مستوري

م. المنجي الناصر

م. محمد الزروي

م. الحبيب العويني

  • الهيئة القطاعية للقطاع الخاص:

م. حسام الوسلاتي

م. ضياء الدين البجاوي

م. طه بن ضياء

م. وفي بوعصيدة

م. الطاهر حمودة

م. الصادق القصادري

م. نهى منصوري

  • الهيئة القطاعية للإختصاصات الأخرى:

م. وردة محسن

م. أسامة الشيحي

م. محمد نجيب منصوري

م. نجوى بن سعيد

م. حمودة الوسلاتي

م. أحمد أمين كمون

م. جمال اللواتي

  • الهيئة الجهوية بتطاوين:

م. جودة القاسمي

م. هادية المحمدي

م. إيناس التومي

م. عمر تونكتي

م. الطاهر ثابت

م. محمد بوفلغة

م. محمد أمين الونيسي

92.8 %  من مهندسي المؤسسات والمنشاَت العمومية ينفذون اضرابا عاما عن العمل

بدعوة من مكتب القطاع العام بعمادة المهندسين التونسيين نفذّ مهندسو المؤسسات والمنشاَت العمومية بكامل تراب الجمهورية يوم الثلاثاء 27 أكتوبر 2020 اضرابًا عامّا حضوريا نجح بنسبة 92.8 % وذلك للمطالبة للمطالبة بالزيادة في المنح الخصوصية التي تم اقرارها بموجب اتفاقية 05 سبتمبر 2019 لفائدة مهندسي الوظيفة العمومية.

وفي كلمة مباشرة وجهها إلى عموم المهندسين على إثر نجاح الاضراب، ثمن المهندس كمال سحنون التزام مهندسي المؤسسات والمنشاَت العمومية بقرار الاضراب والتفافهم حول عمادتهم قائلا: “وما نيل المطالب بالتمني ولكن تؤخذ الدنيا غلابا” .

من جهته توجه المهندس شادي بن خليفة رئيس مكتب القطاع العام بالشكر للمهندسين على التزامهم بالاضراب مؤكدا على أن العمادة ستقف دائما في صفوف منظوريها.

كما شدّد على ان نجاح اضراب 27 أكتوبر كان محطة فارقة، مؤكدا تمسكم بمطلب تعميم الزيادة الخصوصية على مهندسي المؤسسات والمنشاَت العمومية وأن المكتب سيتوخى كافة السبل النضالية المشروعة في سبيل ذلك.



لقاء مع وزير النقل واللّوجستيك

التقى المهندس كمال سحنون عميد المهندسين التونسيين مرفوقًا بالمهندس لطفي الخماري عضو الهيئة القطاعية للنقل والمواصلات والمهندس فتحي بن نصر عضو اللّجنة المركزية للإتصال والمعلومات، يوم الأربعاء 21 أكتوبر 2020،بالسيد معز شقشوق وزير النقل واللّوجستيك مرفوقًا بثلة من اطارات الوزارة.

وتناولت الجلسة اهم مشاغل المهندسين التونسيين ذات العلاقة بوزارة النقل واللوجستيك والمنشآت الراجعة لها بالنظر، حيث عبرت العمادة عن استعدادها لمعاضدة جهود الوزارة باعتبار ما يتوفر لدى العمادة من كفاءات وخبرات في مختلف المجالات التقنية.

ودعا عميد المهندسين في ذات السياق إلى اشراك الشركات التونسية ومكاتب الدراسات في المشاريع الكبرى الدولية وعدم اقصائها بشروط تعجيزية لكسب الخبرة والرقي بمستوى المعرفي.

من جهته أوضح السيد معز شقشوق عزم وزارة النقل واللوجستيك مواصلة الحوار مع عمادة المهندسين والاستفادة من خبراتهم الفنية بشان مختلف المشاريع في مجال النقل واللوجستيك ومنها مشروع توسعة مطار تونس قرطاج مؤكدا على اهمية انجاز هذا المشروع وحرص الوزارة على مشاركة المؤسسات الاقتصادية التونسية وذلك بهدف ضمان أوفر الفرص لنجاح المشروع واحترام المعايير الدولية المعمول بها على الصعيدين الوطني والدولي.

وبيّن الوزير بالمناسبة اهمية احداث نقطة اتصال بين الوزارة والعمادة لتيسير التواصل من اجل مزيد التعاون الفاعل.

لقاء مع وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي

إلتقى المهندس كمال سحنون عميد المهندسين التونسيين مرفوقًا بالمهندس فتحي شلوف رئيس مكتب التكوين الهندسي والمهندسين الأساتذة والباحثين الجامعيين والمهندس أسامة الشيحي عضو الهيئة القطاعية للإختصاصات الأخرى بالسيدة ألفة بنعودة وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي، يوم الثلاثاء 20 اكتوبر 2020 بمقر الوزارة، وقد تم التطرق الى العديد من المواضيع ذات الاهتمام المشترك و سبل تعزيز التعاون بين الوزارة والعمادة خاصة في مجال التكوين الهندسي والبحث العلمي.

وقد كان لقاءً إيجابيّا أعلنت خلاله السيدة الوزيرة عن صدور قرار وزاري بتكوين لجنة تعنى بإصلاح التكوين الهندسي، كانت العمادة قد طالبت في وقت سابق بإحداثها.

كما أعطت السيدة الوزيرة الإذن للسادة المدراء العامين بالوزارة بالعمل على أن تكون مخرجات اللجنة جاهزة  قبل انطلاق التوجيه الجامعي للسنة 2021- 2022 ليتم إعتمادها.

وأكد الجانبان خلال اللقاء على أهمية الإعتماد الدولي للمدارس الهندسية التونسية قبل السنة الجامعية القادمة وضرورة إلتزام المدارس الهندسية الخاصة بكراس الشروط المنظم لها من أجل ضمان جودة التكوين الهندسي وتعزيز مكانة الجامعات التونسية في العالم.  كما قدم عميد المهندسين مشروع خارطة المهن الهندسية الذي يشتغل عليه مجلس علوم الهندسة والذي سيكون له تأثير مباشر على ربط الصلة بين التكوين الهندسي وحاجيات البلاد الإقتصادية وسوق الشغل.

لقاء مع ر.م.ع الصندوق الوطني للتقاعد والحيطة الإجتماعية

إلتقى المهندس كمال سحنون عميد المهندسين التونسيين،يوم الأربعاء 21 أكتوبر 2020، السيد كمال المدّوري الرئيس المدير العام للصندوق الوطني للتقاعد والحيطة الاجتماعية.وقد كان لقاءً إيجابيا أعلن خلاله السيد كمال المدّوري أن الصندوق بصدد استكمال الإجراءات الترتيبية من أجل  صرف  الزيادة للمهندسين المتقاعدين في القريب العاجل.

كما مثّل اللّقاء فرصة لتباحث مشاغل المهندسين العاملين بالصندوق.

لقاء مع رئيس مجلس الأعمال التونسي الإفريقي

إستقبل المهندس كمال سحنون عميد المهندسين التونسيين مرفوقًا بالمهندس محسن الغرسي رئيس مكتب المهندسين أصحاب المؤسسات يوم الخميس 15 أكتوبر 2020 بدار المهندس بتونس السيد أنيس الجزيري رئيس مجلس الأعمال التونسي الإفريقي TABC.

وتناول اللقاء سبل التعاون بين العمادة والمركز لتمكين المهندسين التونسيين من إيجاد أسواق عمل في إفريقيا ومزيد تأطير المؤسسات التونسية الناشطة بالبلدان الإفريقية بالخبرات الهندسية.

هذا ومن المنتظر أن يتم على إمضاء إتفاقية مشتركة بين الجانبين لبلورة النقاط المتفق عليها وتنزيلها على أرض الواقع.

ملتقى عن بعد حول: “المهندس وبعث المشاريع”

نظمت عمادة المهندسين التونسيين يوم الأحد 18 أكتوبر 2020 ملتقى عبر تقنية ZOOM  بعنوان” المهندس مستثمر ناجح”   وذلك بإشراف المهندس كمال سحنون عميد المهندسين

وقد أدار الحوار المهندس محمد أمين قريشي رئيس مكتب الاعلام والتواصل.

وفي كلمة الإفتتاحقدم عميد المهندسين لمحة عن  العمادة بوصفها هيئة مهنية تعنى بتنظيم وحماية وتطوير المهنة من خلال صلاحيات منحتها لها الدولة مذكرا في ذات السياق بأن من الشروط الأساسية لممارسة مهنة الهندسة في تونس الترسيم في الجدول الوطني لعمادة المهندسين.

و كشف عميد المهندسين  أن عدد المهندسين في تونس يبلغ 80 ألف مهندس بمعدل 8 آلاف مهندس يتخرج سنويا من 58 مؤسسة تعليم هندسي 30 عمومية و28 خاصة مشيرا إلىوجود عدد قليل من المهندسين المتحصلين على شهادة الهندسة من جامعات أجنبية .

كما أكد أن مستوى التأطير الهندسي في تونس تحت المتوسط حيث يبلغ 1.3 بالمائة في حين أن نسبة التأطير في فرنسا تعال الضعف بنسبة 2.3 بالمائة، مفنّدًا الإعتقاد الخاطئ بأن إرتفاع نسبة البطالة في صفوف المهندسين ناتج عن ارتفاع عددهم، موضحا في ذات السياق أن ارتفاع نسبة البطالة تعود بالأساس إلى توزيع الشهائد على الاختصاصات اي مطابقة التكوين الهندسي لحاجيات البلاد الاقتصادية.

وأعتبر عميد المهندسين أن مستوى تأجير المهندس التونسي  يبقى ضعيف فهو اقل ب4 مرات من أجر المهندس المغربي وأقل بمرتين من أجر المهندس الأردني معتبرا أن هذا  دليل على أن الدولة التونسية غير واعية بقيمة الهندسة وتأثيرها على الاقتصاد التونسي.

كما قدم لمحة عن الثلاثة مشاريع الكبرى التي عمل عليها مجلس العمادة منذ 2016 من أجل مزيد إضفاء النجاعة على عمل العمادة لافتا إلى انه من بين أهم هذه المشاريع احداث مشروع قانون أساسي جديد منظم للمهنة  وهو في مراحله الاخيرة مشيرا إلى أن أهم الأفكار التي أتى بها مشروع القانون تم تنزيلها في النظام الداخلي.

بيان مشترك حول رفض مشروع توسعة مطار تونس قرطاج الدولي

إتفاقيات:

للنشر