ملف القطاع العام: مهندسو الصناديق الاجتماعية والبنوك العمومية والتلفزة الوطنية ومؤسسات ومنشآت الصناعة يجددون استعدادهم لخوض كافة الأشكال النضالية المشروعة لرفع المظلمة

تحت إشراف المهندس كمال سحنون عميد المهندسين التونسيين نظمت الهيئة القطاعية للاختصاصات الأخرى، مساء أمس الخميس 25 مارس 2021 اجتماعا عاما عن بعد بتنسيق الكاتب العام المهندس أسامة الشيحي وأعضاء الهيئة القطاعية المهندسة نجوى حسني والمهندس فتحي الحمامي مع رئيس مكتب القطاع العام وعضو مجلس العمادة المهندس شادي بن خليفة ونائبة رئيس المكتب المهندسة فتحية بوعبيد وبحضور محترم من مهندسي الصناديق الاجتماعية والبنوك العمومية والتلفزة الوطنية ومؤسسات ومنشآت الصناعة والمؤسسات الصغرى والمتوسطة.

وقد خصص الاجتماع لتدارس مدى تقدم ملف سحب الزيادة الخصوصية على مهندسي المؤسسات والمنشاَت العمومية في هاته المرحلة الدقيقة والتحشيد والاستعداد للمحطات النضالية المقبلة.

هذا وعبر كافة المهندسين عن عميق استيائهم لما آلت إليه الأوضاع جراء مماطلة الحكومة وطريقة تعاملها مع هذا الملف مؤكدّين على وجوب توحيد الصفوف والاستعداد لخوض كافة الأشكال النضالية لأجل رفع المظلمة وتفعيل سحب الزيادة الخصوصية على جميع مهندسي القطاع العام دون إستثناء وذلك تطبيقا لما نص عليه محضر جلسة 16 فيفري 2021.

للنشر