مشاغل المهن الحرة خلال أزمة كورونا محور لقاء مع رئيس مجلس نواب الشعب

تحوّل، اليوم الجمعة 24 أفريل 2020، المهندس كمال سحنون عميد المهندسين التونسيين ونائب رئيس الاتحاد التونسي للمهن الحرة ضمن وفد عن الإتحاد إلى مقر مجلس نواب الشعب أين إلتقى السيد راشد الغنوشي رئيس المجلس ضمن جلسة عمل خصصت لطرح مشاغل القطاعات المهن الحرة والصعوبات التي تمر بها خصوصا خلال أزمة وباء كورونا.

وقد مثل اللقاء فرصة طرح خلالها عميد المهندسين مشاغل المهندسين كما قدم لرئيس المجلس نبذة عن مشروع القانون الأساسي المنظم لمهنة المهندس الذي عملت عليه العمادة منذ سنة 2016 معبرا عن امله في ان تتم المصادقة عليه في اسرع وقت نظرا للنقلة النوعية التي سيحققها في مجال تنظيم قطاع الهندسة في تونس الذي يعاني من عديد المشاكل.

كما دعا عميد المهندسين إلى تشريك العمادة كقوة اقتراح في مشاريع القوانين ذات البعد التقني.
من جهته أشار السيد محمد عياد رئيس الإتحاد التونسي للمهن الحرة إلى ضرورة تشريك أعضاء الاتحاد في المبادرات الحكومية لمكافحة جائحة كورونا وما بعدها معتبرا أن تغييبهم عن مبادرات مقاومة الفيروس مؤشرا غير إيجابيّ نظرا لأهمية القطاعات التي يضمها الإتحاد.
هذا وأكدّ رئيس مجلس نوّاب الشعب على أهمية وقيمة الاتحاد باعتباره يضمّ أبرز الكفاءات ونخب البلاد، مشيرا إلى أهمية تشريك هذه القطاعات في مقاربة مقاومة وباء كورونا وما بعدها، كما ثمّن رئيس المجلس الخبرات و”الأدمغة التونسية” وأكد على ضرورة الحفاظ على ثروة الرأس المال البشري، مشددا على أنّ المجلس منفتح على جميع المقترحات التشريعية التي تسعى لدعم وتنظيم هذه القطاعات الهامّة.

للنشر