مذكرات تفاهم مع 5 منظمات هندسية عربية

خمس مذكرات تفاهم مع المنظمات الهندسية في كل من الجزائر، سوريا، الاردن، السودان، والكويت.

وتنص الاتفاقيات على ما يلي :

1– في مجال تنظيم وتطوير وترقية مهنة الزراعة:

  • وضع قواعد السلوك المهني وحمايتها وتوحيدها بين الطرفين والعمل على أن تكون ممارسة المهنة وفقاً لذلك.
  • تحديد المؤهلات والشروط اللازمة لعمل الكوادر البشرية في القطاع الزراعي وتوحيدها بين البلدين.

ج- المساهمة في تنظيم القوى العاملة واعداها وتدريبها وإستخدامها في المجالات الزراعية المختلفة وتبادل الخبرات وتدريب المهندسين الزراعيين في كل من البلدين خاصّة في المجالات النادرة التي يتميز بها البلد الآخر.

د- العمل على المحافظة على مستوى علمي رفيع في الكليات الزراعية في البلدين والسعي لتوحيد نظم الدراسة والامتحانات وتبادل الخبرات في الكفاءات والإمكانيات بين الطرفين.

ه- العمل على تطوير البحث العلمي في القطاع الزراعي وربطه بالحقل والمنتج وتبادل الخبرات في هذا المجال بين الطرفين بكافة الوسائل المتاحة.

و- تحريك وتفعيل اي نشاط اخر يساعد على تطوير وترقية المهنة في البلدين وتبادل الخبرات في ذلك المجال.

2– في مجال تقنين المهنة ومراقبة مزاولتها

أ- إجازة ووضع القوانين التي تتيح وتمكن من قيام المجالس المهنية لتعمل في حريّة مهنية تامة تقنيناً وحماية وتطويراً للمهنة الهندسية الزراعية في كل من البلدين.

ب- السعي لتوحيد القوانين واللوائح ونظم تسجيل الكوادر المهنية الوطنية والشقيقة والأجنبية بين البلدين.

ج- تبادل الخبرات في مجال السجلات والنظم المعمول بها في كل من البلدين.

د- في ظل النظام العالمي القادم والتوسع في الإستثمار أهمية تنظيم وتوحيد نظم إستخدام الكوادر الأجنبية القادمة للإستثمار في كل من البلدين وإعطاء الأولوية لمهندسي البلدين.

3- في مجال تشجيع الإستثمار والاتجار في الزراعة :

أ- يسعى كل من الطرفين لإعطاء الأولوية للإستثمار والإتجار في كل من بلد الطرف الآخر وذلك بتشجيع المستثمرين للإستثمار والإنجاز في البلد الآخر.

ب- تشجيع الإستثمارات المباشرة بين الطرفين خاصّة في المجالات التي بها ميزة نسبية للبلد الآخر.

ج- السعي مع الجهات المعنية في كل من البلدين لتوحيد القوانين والنظم ومعايير المواصفات وضبط الجودة في كل من البلدين الشقيقين إستعداداً للمرحلة القادمة للتجارة العالمية.

كما تنص الاتفاقيات على ان يتبع الطرفان كافة الوسائل المشروعة والممكنة لتنفيذ هذا الإتفاق بين الطرفين والبلدين الشقيقين ومنها التالي:

  • تبادل الزيارات والخبرات المشتركة.
  • ايداع الوثائق لدى كافة الاجهزة الرسمية والشعبية لدى البلدين والعمل على نشرها وتطبيقها من قبل الأطراف الأخرى غير الموقعة مثل المستثمرين والتجار والغرف التجارية والزراعية والأجهزة الرسمية في وزارة الزراعة والتعليم العالي والهيئات البحثية وذلك حتى يمكن تنفيذه من قبلها.

3- إيداع الإتفاق لدى وزارة الخارجية وسفارة كل من البلدين حتى يعتمد كوثائق رسمية يُعمل بها.

 

 

للنشر