مجلس النواب: إجماع من مختلف الكتل النيابية والمستقلين على مشروعية مطالب المهندسين

ويتواصل الإجماع على مشروعية مطالب المهندسين وعلى ضرورة إلتزام الحكومة بتعهداتها المثبتة بمحضر الاتفاق المبرم مع عمادة  المهندسين التونسيين بتاريخ 16 فيفري 2021 والمتعلّق بسحب الزيادة الخصوصية على كافة مهندسي المؤسسات والمنشاَت العمومية دون استثناء حيث  أدى كل  من المهندس طارق بن رحومة الكاتب العام للهيئة القطاعية للتجهيز والبيئة والمهندس أسامة الشيحي الكاتب العام للهيئة القطاعية للاختصاصات الأخرى، يوم الخميس 15 أفريل 2021، زيارة إلى مجلس نواب الشعب أي إلتقايا بعدد من السادة رؤساء الكتل النيابية وأعضاء الكتل وبعض النواب المستقلين.

ومن بين الكتل التي تم التواصل معها لدعم مطالب المهندسين نذكر:

الكتلة الوطنية

الكتلة الديمقراطية

كتلة الإصلاح

كتلة قلب تونس

كتلة حركة النهضة

كتلة تحيا تونس

كتلة ائتلاف الكرامة

كتلة الدستوري الحر

الذين عبروا عن تفهمهم و تفاعلهم الإيجابي مع المطالب المشروعة لمهندسي  للقطاع العام وتعهدهم بدعم هذا الملف لدى رئاسة الحكومة كما سبق اللقاء مداخلات عدةفي الجلسات العامة لثلة من النواب عن مختلف الكتل الذين دعوا الحكومة إلى إحترام تعهداتها والى إيلاء الاهمية اللازمة لقطاع حيوي كقطاع الهندسة.

وعليه تتوجه عمادة المهندسين التونسيين بجزيل الشكر للسادة رؤساء الكتل والسادة النواب وإلى كل من ساند مطالب منظوريها المشروعة.

للنشر