عمادة المهندسين تُدين العملية الإرهابية في البحيرة

بيــــــان

على إثر العملية الإرهابية الجبانة التي جدّت اليوم الجمعة 06 مارس 2020 واستهدفت دورية أمنية في الطريق المحاذي لمقر السفارة الأمريكية بمنطقة البحيرة مما أسفر عن استشهاد ملازم أول و إصابات لمواطنة ولعدد من عناصرنا الأمنية، فإن مجلس عمادة المهندسين التونسيين:

  1. يُدين بشدّة هذه العملية الإرهابية الغادرة ويترحم على روح شهيد الوطن الملازم الأول توفيق محمد الميساوي ويتمنى الشفاء العاجل للمصابين،
  2. 2-    يدعو جميع التونسيين والتونسيات إلى التماسك والوحدة من أجل الذود عن بلادنا وحمايتها من جميع الأخطار التي قد تمثل تهديدا لها،
  3. يُؤكد أن الإرهاب لا مكان له بيننا خاصّة وأن بلادنا تحيي غدًا الذكرى الرابعة لـ”ملحمة بن قردان” التي وقف فيها الشعب التونسي جنبا لجنب مع قواتنا الأمنية والعسكرية في القضاء على العناصر الإرهابية.

                                            عميد المهندسين التونسيين

                                    م. كمال سحنون

للنشر