توقيع اتفاقيتين اطاريتين في مجال الطاقة

وقعت عمادة المهندسين التونسيين اتفاقيتين اطاريتين مع كل من الوكالة الوطنية للتحكم في الطاقة والقطب التكنولوجي ببرج السدرية وذلك على هامش ندوة بعنوان: الانتقال الطاقي في تونس، أيّ أفاق للمهندس التونسي؟ نظمتها العمادة اليوم الخميس 31 جانفي 2019 بالشراكة مع كلّ من المؤسسة الألمانيّة كونراد آدناور شتيفتوغ وجمعيّة التونسيّين خرّيجي الجامعات الألمانيّة والوكالة الوطنية للتّحكم في الطاقة وأشرف عليها السيد سليم الفرياني وزير الصناعة والمؤسسات الصغرى والمتوسطة بحضور خبراء من تونس ومن الخارج ممثلين لمختلف الاطراف المتدخلة في مجال الطاقة وعدد هام من المهندسين.

وتهدف الاتفاقيتين إلى وضع اطار لشراكة بناءة بين الأطراف الموقعة عليها من أجل حشد الجهود المشتركة وتعبئة الموارد المتوفرة لإسناد كل طرف للطرف الاَخر وتقديم الدعم له للاضطلاع بدوره وتحقيق أهدافه وإنجاح برامجه وإنجاح مشاريعه في المسائل ذات الاهتمام المشترك خاصة المتعلقة بمجال الطاقة.

للنشر