بيان مجلس عمادة المهندسين بمناسبة الذكرى التاسعة للثورة

بتُحي تونس اليوم الذكرى التاسعة لثورة الحرية والكرامة وبهذه المناسبة فإنّ مجلس عمادة المهندسين التونسيين:

  1. يهنئ كافة أبناء الشعب التونسي بثورته المجيدة التي تبقى مكسبا هاما خرج به من ظلمات الديكتاتورية والاستبداد إلى نور الحرية والكرامة ويترحم على شهدائنا الأبرار،
  2. يدعو إلى تظافر جهود كل القوى الوطنية لاستكمال أهداف الثورة وفي مقدمتها إتمام تركيز الهيئات الدستورية وتكريس العدالة الاجتماعية من خلال منوال تنمية جديد مبني على اقتصاد المعرفة والتجديد التكنولوجي،
  3. 3-     يذكر بأن المهندس التونسي الذي كان في طليعة بناة الوطن منذ الاستقلال ما انفكت وضعيته المادية والمعنوية تتدهور مما فاقم نزيف الهجرة التي شملت آلاف المهندسين وأصبح يمثل تهديدا حقيقيا لأمننا القومي، ويؤكد تمسكه في هذا الصدد بضرورة تعميم اتفاق الزيادة في المنح الخصوصية على مهندسي المؤسسات والمنشاَت العمومية،
  4. يجدّد مطالبته بالإسراع في إحالة مشروع القانون الأساسي المنظم لمهنة المهندس إلى مجلس نواب الشعب،
  5. يدعو السيد رئيس الجمهورية إلى اختيار شخصية سياسية ذات إلمام اقتصادي لتشكيل الحكومة تكون مستقلة القرار وقادرة على تجميع مختلف الأطياف السياسية وقيادة الفريق الحكومي باقتدار،
  6. يدعو إلى تكوين حكومة قادرة على القيام بالإصلاحات الضرورية التي تتطلبها المرحلة ويتم فيها تغليب مصلحة تونس على كل الاعتبارات الحزبية والفئوية.

عاشت تونس حرة مستقلة                   

                                      عن مجلس عمادة المهندسين التونسيين                                                  العميد أسامة الخريجي     

للنشر