ما لم تتحقق المطالب المشروعة.. إضراب عام بكامل تراب الجمهورية قبل موفى 2017

بيان المجلس الوطني الخارق للعمادة لعمادة المهندسين التونسيين 21 أكتوبر 2017

في ظل  التدهور المتواصل للوضع المادي والمعنوي للمهندس التونسي وأمام الصمت المتكرر للحكومة على مطالبنا المشروعة وبعد دراسة المقترحات التي أفرزتها الإجتماعات الجهوية مع القواعد الهندسية حول شكل التحرك النضالي القادم لتلبية هذه المطالب فإن المجلس الوطني الخارق للعادة لعمادة المهندسين التونسيين المنعقد يوم 21 أكتوبر 2017 ببورصة الشغل بالعاصمة :

– يعرب عن إستيائه العميق لعدم تفاعل رئاسة الحكومة مع المراسلات الموجهة لها منذ شهر جويلية 2017 حول المطالب المادية والمعنوية للمهندس التونسي ويستنكر مواقفها غير العادلة في تعاطيها مع الملفات المطروحة من قبل مختلف المنظمات المهنية الوطنية،

– يعلن البدء في خوض تحركات نضالية قد تصل إلى إضراب عام قبل موفى هذه السنة بكامل تراب الجمهورية من أجل النهوض بالمهندس والمهنة الهندسية.

 

عن مجلس عمادة المهندسين

العميد الم. أسامة الخريجي

للنشر