الإعلان عن الإنتهاء من جميع مراحل صياغة مشروع القانون الأساسي المنظم لمهنة المهندس

خلال لقاء عميد المهندسين بالوزيرة لدى رئيس الحكومة المكلّفة بالهيئات الدستورية والمجتمع المدني: الإعلان عن الإنتهاء من جميع مراحل صياغة مشروع القانون الأساسي المنظم لمهنة المهندس

إلتقى المهندس كمال سحنون عميد المهندسين التونسيين،اليوم الجمعة 13 نوفمبر 2020، السيدة ثريا الجريبي الوزيرة لدى رئيس الحكومة المكلّفة بالهيئات الدستورية والمجتمع المدني وذلك بحضور المهندس أمجد رضوان كاتب عام عمادة المهندسين التونسيين والمهندس منصف الزوالي رئيس مكتب الدراسات والتشريع بالعمادة والسيد نبيل عجرود مستشار القانون والتشريع العام برئاسة الحكومة.

ويتنزّل هذا اللقاء في إطار الإعلان عن الإنتهاء من جميع مراحل صياغة مشروع القانون الأساسي المنظم لمهنة المهندس وأنه ستتم إحالته في القريب العاجل على مجلس وزاري للمصادقة عليه ثم تمريره إلى مجلس نواب الشعب لعرضه على المصادقة أيضًا.

كما تم خلال اللّقاء الإتفاق على إصدار مدونة واجبات وأخلاقيات المهنة المصادق عليها من قبل مجلس العمادة وجلسة عامة إستثنائية، في شكل أمر حكومي.

وأبرزت السيدة الوزيرة خلال اللّقاء أهمّ التنقيحات التي حملها مشروع القانون الجديد مقارنة بالتشريع الحالي وتتمثل أساسا في:

– تكريس النّظرة الشّموليّة لمهنة الهندسة

– وضع خارطة للمهن الهندسية التي تلائم بين التّعليم وتطور المهن الهندسية وفرص التشغيل.

– تدعيم مهام عمادة المهندسين وتطوير هيكلتها بما يعزز من نجاعة دورها.

كما ثمّنت الوزيرة المنحى التشاركي الذي ميّز كلّ مراحل صياغة مشروع هذا القانون.

للنشر