إمضاء مذكرة تفاهم بين عمادة المهندسين والنقابة العامة للمهن الهندسية الليبية

أمضت عمادة المهندسين التونسيين و النقابة العامة للمهن الهندسية الليبية يوم الاربعاء 30 جوان 2021، مذكرة تفاهم وذلك بمناسبة مشاركة وفد عن العمادة برئاسة العميد كمال سحنون في فعاليات معرض ليبيا للإنشاءات الذي ينعقد بمدينة طرابلس من 28 جوان إلى 01 جويلية 2021.

وفي مايلي نص الإتفاقية:

مذكرة تـــفاهم

بـــيــن

عمادة المهندسين التونسيين

و

النقابة العامة للمهن الهندسية الليبية

تمهيد

ايمانا منهما بأهمية العمل الهندسي المشترك من خلال التعاون وتظافر الجهود وتبادل الخبرات في مختلف ميادين العمل الهندسي، للرقي بالعمل الهندسي والعاملين به، بما يخدم مصلحة البلدين، وتعزيزا للعلاقات القائمة بين المهندسين والفنيين الهندسيين الأشقاء في القطرين الليبي والتونسي، قامت النقابة العامة للمهن الهندسية الليبية وعمادة المهندسين التونسيين بإبرام هذه الاتفاقية في مجال الخدمات الهندسية والمهنية والاستشارية.

بنود الاتفاقية

  1. تبادل الخبرات والاستفادة من التجارب الناجعة في المجال الهندسي بين البلدين
  2. اتاحة الفرصة للشركات الاستشارية التونسية والليبية المتخصصة في مختلف المجالات الهندسية وولوج سوق العمل بما يتناسب ومتطلبات وطبيعة العمل لتحقيق التكامل بين البلدين.
  3. التشاور والتنسيق في المواقف المتعلقة بمشاركة النقابة والعمادة في إتحاد المهندسين العرب والمنظمات والهيئات الهندسية الإقليمية والدولية.
  4. إقامة الدورات وورش العمل المشتركة لتعزيز القدرة الفنية والمهنية للمهندسين والفنيين الهندسيين في البلدين.
  5. السعي لتوحيد المعايير والضوابط الخاصة باعتماد المهندسين وممارسة المهنة في البلدين.
  6. العمل على تمكين المنتسبين للنقابة والعمادة من الاستفادة من الميزات الممنوحة من قبل النقابة والعمادة في البلدين.
  7. تشكيل لجنة مشتركة من الجانبين لتفعيل هذه الاتفاقية ومتابعة تنفيذها، ويناط لهذه اللجنة وضع السياسات والخطط الكفيلة بترجمة بنودها الى برامج ومناشط مشتركة في العديد من المجالات بما يخدم مصلحة البلدين.
  8. 8-    يرشح كل طرف شخصين لعضوية اللجنة المشتركة على ان يكون رئيس اللجنة من بينهما ويتم تداول مهمة الرئيس بالتناوب بين الطرفين ومدة الرئاسة سنة.

        حررت هذه الاتفاقية المشتملة على ثمانية بنود في مدينة طرابلس بتاريخ  29 جوان 2021

         وقد مثل الطرفين كل من :

المهندس كمال سحنون بصفته عميد المهندسين التونسيين

المهندس  سعيد بيد الله الدرسي بصفته النقيب العام للنقابة العامة للمهن الهندسية اللّيبية.

للنشر